الأحد، 30 يناير، 2011

المارد العربي




تأثرا بالأحداث الأخيره في تونس وانقلاب الحكم

وخلع الرئيس التونسي
وفراره خارج البلاد



حمى وطيس الانتفاضه الشعبيه في الشارع المصري
التف المجتمع بمختلف توجهاته حول هدف واحد
وهو إسقاط النظام وعلى رأسه
رئيس الجمهوريه
محمـد حســني مبـارك




ظن المصريين ان بقيام الثورة
وهيجان الشارع والقيام بالمظاهرات
والتنديد والشعارات
والحملات المشحونه  
سيسقط النظام الحاكم في مصر

في قراءة سريعه للتاريخ
والأحداث نعلم ان الشعب المصري شعب ثوري
سريعا مايمكن تأجيجه وشحنه
بالافكار ويترجمها بنزوله الى الشارع حاملا الشعارات
هاتفا بملئ فمه
وبكل حماس ضد او مع

اذا المظاهرات والانقلابات هي وراثه
تجري مع الانسان المصري مجرى الدم
ووكأن قدر المصري ان يعيش بين  ثورة 52
وثورة 25 تاريخ حافل بالمعاناة



الشعب المصري من الشعوب العربيه التي عانت من الفقر وسوء الادارة
وطغيان حكامها على مر التاريخ

وكان الاجدر بالرئيس حسني مبارك ان يتعظ
وان يعلم علم اليقين ان للظلم حين وينتهي
فهو احد قيادي الضباط الأحرار
ولايخفى دورهم في رفض الظلم والتصدي له واستلام الحكم من بعد اسقاط الملك فاروق واستلام محمد نجيب مقاليد الحكم ومن ثم عبدالناصر
مرورا بالسادات للوصول لحسني مبارك

اي انه كان أداه لرفع الظلم عن شعبه فالأولى به ان يعي تماما الدور المطلوب منه

لايمكن ان ننكر مواقفه على المستوى الخارجي
وارسائه  لدعائم السلام في المنطقه ضمن الأطر المتاحه له طبعا
فهو سياسي محنك عاصر الكثير من الاحداث والوقائع وله باع طويل في مجال السياسه وادارة عمليات السلام في المنطقه
ولعب دور صمام الامان في الكثير من الاحداث في الشرق الاوسط


وشهدت بلاده فتره استقرار نسبي
لكن ذلك لاينفي مدى معاناة شعبه على المستوى الداخلي
فالوضع ليس بخافي عن الجميع فمعاناة الانسان المصري
وتدني مستوى معيشته

اصبح مضرب مثل لسوء الخدمات التي يتلاقها في بلده
من تعليم وخدمات صحيه الى ازمة السكن
وتفشي البطاله بين ابنائه
و مشكلات التلوث البيئي
والانفجار السكاني وغيرها الكثير

كل ذلك تحت مظله اداره فاسده
بقياده الرئيس
فاصبح رمز للفساد الاداري هو وحكومته
واصبح اسم مبارك الابن
علامه تجاريه لسرقه المال العام

ويكفي متابعتي لقناه المستقله والحلقات التي بثتها مع رجل الاعمال المصري
أشرف السعد

وروايته لمعاناته من جمال مبارك واحتكاره لسوق الاعمال
لادراك كدى معاناه حتى رجال الاعمال من بطشه وتسلطه

اذا فالتاريخ يعيد نفسه
الحكام العرب ما ان يتقلدو مقاليد الحكم حتى تبدا معاناه شعوبهم

فما حدث في تونس هو نتيجه لبطش حاكمهم وتضيقه الخناق على شعبه
والدائر حاليا في مصر لنفس الاسباب

والسودان في  الطريق
اليمن تنتظر
وسوريا تراقب
الجزائر مستعده


الا يحملنا تواتر الأحداث وسرعتها
على السؤال  أهناك خيط خفي بين مايحدث حاليا وبين
مسمى

الــشرق الأوسط الجديد !!

تغير انظمة الحكم وبمثل هذه الطرق الثوريه
وانقلاب الشعب على الحاكم
بعد سنين الظلم 
وفجأة

صحيح ان الشعوب ملت
من الظلم وطغيان حكامها
 لكن
يبقى السؤال من المستفيد
تعتبر مصر بسياستها الخارجيه حجر عثره للمخطط الايراني وليس ذلك بخافي على احد

لو نظرنا الي الموضوع من زوايا مختلفه
من المستفيد من توتر الوضع المصري الداخلي
فهاهم بدو سيناء يتشابكون مع الامن المصري على الحدود ويفتحون المعبر

الرعاع يعيثون في القاهره فسادا
عمليات نهب وترويع آمنين
مصر تشتعل بجميع مناطقها ووصلت مرحلة انفلات امني

الهدف لنزول فئات المجتمع المصري الى الشارع هو اعلان عمليه رفض الظلم
صحيح لكن من الاولى تحديد المطالب

ماذا بعد مبارك ؟

يجب ان يبتعد الشعب عن الغوغائيه في التفكير والبحث عن سبل الاصلاح

وصول حاكم جديد لسده الحكم في الوقت الحالي دون معالجه اسباب الفساد
هي عمليه لاعاده الاحداث
والسماح لتكرار نفس المأساة

اعتبر ان امام الشعب المصري فرصه ذهبيه لعلم الرئيس بأن اراده الشعب اقوى من سيطرته
ففرصته لاملاء طلباته وتحقيق مطالبه كبيره في ظل التوجس الحكومي والرئاسي
ومحاوله التخفيف من حده هيجان الشارع
فالاولى استغلالها وعدم السماح لأيدي خارجيه بالخوض لتعكير المياه المصريه


فاليس من السهوله سقوط الرئيس  
وان كنت اظن ان كرت حسني مبارك احترق عند الولايات المتحده ويجب تغير الطاقم

فالاحداث الاخيره تنبأ بأن ساعه التغيير قد ازفت

فلو نظرنا لماحدث في لبنان وتغير الاستراتيجيه وتبديل الاولويات
وتغير المصالح ورجوعها للمربع الاول
وعوده سوريا لتسير الاحداث بعصا ايرانيه
وتمكين الحزب المعارض لزمام الامور لعلمنا ان هناك مايدار تحت الطاوله يطريقه مدروسه فتحيد الدور السعودي في الملف اللبناني وفي هذا الوقت بالذات خير دليل
ان الايدي الايرانيه تلعب وبرشاقه في ملف لبنان وبسط نفوذها اصبح لايحمل الشك

من جهه اخرى
اظن ان اليمن من اكثر الارضيات الممهده لانزلاق حاكمها  لهاويه التاريخ
فالوضع اليمني ليس باحسن حال من بقيه الدول
يعاني الشعب اليمني من تعنت السلطه وسوء ادراتها وليست العيون الايرانيه بعيده عن مراقبته .


اما سوريا وما ادراك ماسوريا
دوله قمعيه بامتياز
يعاني شعبها الامرين
وان انكر
فهو آخر شعب ممكن ان ينتفض
اويذود عن حقوقه المسلوبه وحاوله استردادها
بالطرق الثوريه
شعب سوريا شعب لايحلم ولا حتى في المنام بقيام ثورة
ولا يتصورها اصلا بخياله .

السودان وبعد عمليه تقسيمه اصبح من الهشاشه بما يكفي لكل عمليه تغير

ولكن يبقى ان نقول ان على الدائر تدور الدوائر
ولنا في قراءة التاريخ عبره
على الحكام ان يعوا ان الزمن مختلف
وان ارداه الشعوب العربيه جباره

وان المارد العربي ما ان يصحوا من سباته لن ينام

لذلك الاولى بهم ان يعملوا على تحسين الاوضاع الداخليه لبلدانهم وتوفير الحياه الكريمة لشعوبهم التي هي من ابسط حقوقهم على الحكام

فانتم تنامون وعين اعدائكم لاتنام
لايوفرون جهد ولا ذخيره لاتمام مخططاتهم
ويستغلون الثغرات لادخال الفتن واشعالها
فالعمل على تحسين علاقة الحاكم بالمحكوم هي من اجدى الخطوات في الوقت الحالي

ومالنا الا ان ندعوا الله ان يعم الاستقرار الوطن العربي والاسلامي
وان يصلح ولاة امورنا

فالأمن بالاوطان من نعم الله التي لاتحصى
اللهم امنا وجميع المسلمين
.






















الجمعة، 28 يناير، 2011

أندريه ريو ..

أنــدريه ريــو .. عبقري كمــــان

الأربعاء، 26 يناير، 2011

رساله من تحت الانقاض




قال صلى الله عليه وسلم :

( إن الحمى من فيح جهنم فأبردوها بالماء )


في ظل درجات الحرارة المتدنيه
وتقليصي للباس الشتوي
واقتصاره على شال وجاكيت خفيف

وتشغيل التكيف
والاستحمام والخروج مباشرة
كل  ذلك تسبب في دخولي نوبه انفلونزا حاده
وجدت في جسمي مرتع خصب للنمو

وانتشار نشاطاتها وتعدد مواهبها
من التهاب في الاذن الوسطى
مرورا بارتفاع درجات الحرارة
ولم تكن الجيوب الانفيه باحسن حالا
ناهيكم عن ارتفاع درجات الحراره
وشعوري بتحطم كل ذرة عظم فيني
ودخولي في مرحلة هلوسة بسيطة
وتداخل التواريخ والايام
ولم تفلح عمليه ردمي باكوام الاغطيه لتدفئتي
 فسرعان ما اشعر بالحرارة
واذهب لاطفئها بالماء
فارجع للمربع الاول وهكذا دواليك
ولم تنتهي الى الآن

اكثر شعور يعتريني وانا تحت الانقاض هو انني مسكينه
نعم
ويجب على جميع من في البيت التواجد حولي
والسؤال الدائم والا انا بنت مسكينه
وتبدأ مرحلة "التشره"
ولانني احب ان اهتم بالمريض واعطيه حاصله من الاهتمام احب ان اعامل بالمثل


اشعر انها بروفا لعمليه الشيخوخه
اريد الجميع حولي فانا انام مده 15 دقيقه واصحو ظانه ان اليوم انتهى
واعيد التحدث بامور من غير وعي

لايخلو الموضوع من جانب كوميدي فلا استطيع ان لا اعلق حتى على نفسي
وينطبق علي المثل القائل "مكسورة وتبرد"

عصير الليمون بالنعناع اصبح صديقي الصدوق في هذه الفتره
والشال الحرير اصبح موضتي للفتره الحاليه فقد تم الاستعانه به لتسكين
موسيقى التكنو الراجفه بين حنايا دماغي
ويتم ربطه بطريقيه هيبيه
لكن اثره واضح بيض الله وجهه

وانواع المسكنات والمضادات الحيويه
وسبريهات الجيوب والحساسيه
والربو
جميع مايخطر على البال من مطهرات
تهويه الغرفه مرتين باليوم
العسل مع الزنجبيل والشاي الساخن
وجميع انواع الطب الشعبي
كل ذلك والضيف الثقيل ابى الا ان يأخذ حاصله من الضيافه



اكثر ما يزعجني عند المرض الحراره

ابرد الله حرها ووصبها

ولا اراكم الله مكروه بعزيز

:)







الاثنين، 10 يناير، 2011

مرحله الشفاء










إذا المرء لا يرعاك إلاّ تكـــلفا *** فدعه ولا تكثرعليه التأســفا



                                      ففي الناس أبدالٌ وفي الترك راحة *** وفي القلب صبرٌ للحبيب ولوجفا





أحياناً..
يصيبنا الادمان
نوع من التعلق الشديد بالأشياء
شعور استثنائي
لشئ بعينه
يصل بنا لحالات النشوة
والتجلي

كلمات من شخص مميز
ندمنها
وجود شخص بطريقه نعشقها

لكن في مرحلة التوقف
لأسباب ربما تكون خارجه عن ارادتنا
ولن اكابر وسأرى الأمور بحجمها الطبيعي
لثقتي الكبيره بروح بقشة
ربما لو لم يصدر الفرمان
لكنت اكملت مسيرتي في الادمان
وكنت سأجتاز مراحل لن يفيد معها الرجوع
لكنني ولله الحمد والمنه
تقبلت فكره العلاج
وان فرضت علي او حتى كانت على مضض
ولطبعي المتعايش والمتكيف
أيقنت ان العلاج هو السبيل الى التعافي والشفاء
وانه لا مفر
وانني يجب ان ابدأ من داخلي في اجتثاث اي حب او تعلق لهذا المسمى
بالمخدر
وان كانت جذوره قد لامست شغفات احساسي
وان لزم الأمر ان نجرح القلب
ولو جرح مؤقت سأفعل
وبيدي وبعقلي 
لن ادع له مجال مره ان يمر حتى مرور في مخيلتي
ولن اذكر تفاصيل لو اضطررت لان انسف حتى  ذاكرتي  

عنفي مع نفسي وطريقتي في العلاج على قدر عنف ادماني 

يتعرض المدمن في فتره العلاج الى حدوث بعض من الأعراض الانسحابيه 
مؤقته فقط ولأيام 

بعدها يبدأ برؤيه الامور بطريقه طبيعيه



الي  دائي ودوائي
لن انكر عظم فقدك
ووجودك
لن اكابر
فأنا من أتباع "ان اردت ان تطاع فاطلب المستطاع "
حتى أصدقني وتصدقني
لعلمي ان ذلك شعور مؤقت
فانا اعتمد على ذبذبات تصلني من قلبك
احيانا تتوقف ولا اشعر بها
واحيانا تشاركني دقات قلبي
لكنني اليوم
اقفلت كل مرسل ومستقبل
لشعوري انها غيرت مسارها
ولست ممن يتتبع المسارات
انت تعلم
ببرودك تساعدني على تجميد مشاعري
فقدت شككت للحظات انني لم اعرفك كما يجب
ثم رجعت الى كل ماسبق وتأكدت انني لم اخطأ
لكنك من يخطأ في حق نفسه
بكل تلك التناقضات التي تصدر منك
لا اتكلم عني
بل بكل ذلك التهور الذي يسكنك
اين روحك عقلك المميز
أمستعد انت للتضحيه بكل مايميزك
للتواجد كشخص
في أوساط لاتغني ولا تسمن
اقسم انني اتكلم بلسان الام والاخت والصديقه
فتميزك يعني لي الكثير
ليس كحبيب  
فقد بدأ بنضب احساسي
فلست ممن يجيد الاحساس من طرف واحد
ولا استسيغ هذا النوع من المشاعر
فلست ممن ينوي استهلاك مشاعره للعدم

فأنا ممن يأسرهم الوفاء لروح الاشخاص
عزائي ان عمر الجوري قصير
وانه قد سبق قطفه
وان لا اريج له من كثره مامر عليه من أنوف
وانه لاوجود لأوجهه شبه بيني
وبين أحد
لاتتشابه الأرواح ابدا
روحي مختلفه
اينعت بين يديك
وحده الله من حررني من ذلك الشعور
وعلى اهون الاسباب
دائما مايريني مايجب ان ارى
فقد سألته وقت استجابه
ان يارب
يامن تذل لعظمته الخلائق
الهى انني احببته فيك
فلا تكسر قلبي
اذكر تلك اللحظات جيدا
فلم يخيب رجائي
انت  لست بالشخص السيء ولن تكون
على الاقل في نظري
ولن اقبل المساس بك
فانت تمثلني حتى لو لم تكن معي
انا لازلت ادين لك بالكثير
وتدين لي بقلبي
لكنني سأستعيده
ولااقبل ان امس من خلالك
فعندما جرحوك بكلامهم
احسست بنصل كلماتهم هنا بين اضلعي
فقد كان هذا مكانك
لكن ليس بعد اليوم سأستودع روحك المجنونه بتنناقضاتها التي عشقت
الى الله ..
وحده الله القادر على شفائي
وحده الله القادر على منحك السكينه
لن اسطر لك حرفا بعد ملايين الحروف التي استهلكتها في حبك
فقد اكتفيت
سأظل كما انا لن اغير قناعاتي ولا قناعات زرعتها بي
انا شديده الايمان بشخصك
ولقناعتي انك في حاله رده مع نفسك
ولعمق ايماني بي
سأتوقف عن حبك
بملئ ارادتي
فلن اقبل ان اكون في عداد جماهيرك

:"*